همسات في فضاء خالي من الصدى

مع تطور خدمات وتقنيات الإنترنت بوتيرة سريعة ويومية ما عاد المتلقي تفرق معه، وكان ذلك حالي مع خدمات الخلاصات RSS فأول ما نزلت قبل كم من سنة مافرقت معي، كان روتيني أن أطوف على المواقع التي أهتم لها لأرى الجديد أو أن أسجل بقائمة بريدية/أو نشرة دورية إلخ إلخ..

مؤخراً أغنتني RSS عن هذا الروتين فأصبحت بذرات المواضيع التي أهتم لها تأتيني من كل حدب وصوب وهنا تجلت الفائدة من هذه الخدمة وبذلك إستوعبت مقدار أهميتها.. ركب التقدم عبارة عن قطار سريع يفترض أن نواكبه بقدر المستطاع فاليوم خدمة الخلاصات تأتي بنكهات مختلفة ويتوفر لها مجموعة جيدة من محركات البحث والإلتقاط.

هنا قاريء خلاصات لا يستهان به -شكراً بندر- هذا القاريء مجاني ومختص بالماك، فأغتنم الفرصة!

Picture 7.png

Advertisements

Comments on: "اللي مايعرف الصقر يشويه" (3)

  1. من جد يا مازن، نعمة الـ RSS خيالية…
    المشكلة عندنا كثير من المستخدمين لا يعرفوها أو لا يعرفوا أهميتها، و أنت أحد هذه الأمثلة لكن الحمد لله أن الله من عليك و قبلت تتعلمها و تجلت لك فائدتها، المشكلة تكمن في اللذين لا يريدون التغيير أو تجربة الجديد!!! فنحن نحاول إيصال المعلومة لهم لكنهم يضعون الحواجز أمامهم. أتمنى منك أو من أي شخص آخر أن يساهم في إيصال فوائد الـRSS و مميزاته للآخرين. بندر رفه كان ناوي على كتاب لكن الظاهر المشروع تأجل أو تغيرت الفكرة، فهل من مُشَمِّر؟

  2. ناوي لسه .. صبرك بس .. و أحتاج عدّة تسجيل صوت .. قلت لي بكم ؟

  3. شوف ردي لأنمار في ڤكتور من خلال موضوع إطلاق خدمة البودكاست

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: