همسات في فضاء خالي من الصدى

head2.gif

تعني المدرسة الالكترونية بتوظيف الوسائل اليدوية وتحويلها للتدوال الالكتروني ضمن قواعد بيانات ذكية ومترابطة تكنولوجياً بشكل مُتاح في اي زمان أو مكان وتحت مظلة اي نظام تشغيل مرن.

أنت كمعلم تحتاج لكشوف اسماء الطلاب وخانات لملء تقييمك ومنجزات طلابك وملاحظاتك لهم ولأولياء الامور وإدارة المدرسة بالإضافة إلى مستودع من الخطط التعليمية لكل مادة تقوم بتدريسها تحوي عدداً من الدروس التعليمية والواجبات والمهام التي يمكن توزيعها اسبوعياً على نطاق الفصل الدراسي الواحد أو السنة الدراسية الشاملة من خلال حاسوبك الشخصي -أو هاتفك الجوال- وكذلك الحال لإدارة المدرسة وموظفيها بإختلاف التخصصات من شوؤن للمعلمين وإدارة للموارد وقبول وتسجيل وقوائم إنتظار وجدولة للمواد وإسنادات للمعلمين وكشوف أسبوعية تحوي الخطوات والدروس والواجبات التي تجدول على تقاويم القائمين المعنيين في العملية بالإضافة لكشوف التقدم الحاصل في الدرجات والملاحظات والتوجيهات السلوكية والتقويمية وحصيلة الدرجات الشاملة وإدارة الموارد والمكتبة وكشف العهدة لكل مادة وجدولة الاشعارات والمقابلات ومواعيد لقاء أولياء الامور والجداول الخاصة بأحداث المدرسة والاحداث العامة من يوم وطني أو اسبوع نظافة أو تشجير أو إختبارات او حتى حركة تنقلات بالباصات إن وجدت وكشوف تقييم ومتابعة وإجازات -أو رواتب- لاعضاء هيئة التدريس ..
هنا تخطو التكنولوجيا وتعني بتزويدك بهذه الكشوف وحفظ إدخالاتك البيانية ومراعاة التزامن والتغييرات التي تُحدثها كمعلم والتي تُحدثها إدارة المدرسة في إعادة توزيع الطلاب من فصل لآخر أو تحضير لجان الاختبارات أو التغييرات الزمنية كإجازات أو خلافة ليقوم النظام المحلي بالمدرسة بجمع وحفظ هذه المعلومات ومعالجتها جميعاً داخل نطاق الفصل الدراسي الواحد والسنة الدراسية الشاملة وتكون متاحة للأطراف المعنية بدرجات متفاوتة من الصلاحيات والقيود كل حسب مكانته من هذه المعادلة المتداخلة بين الاطراف التي تشمل المركز التعليمي وإدارته وحتى وزارة التعليم للوصول إلى سجل تعليمي شامل يتنقل مع الطالب خلال تحصيله الدراسي إسوة بالملف الطبي الشامل.
لا يزال نظام System School.net يخطو خطواته الاولى مقدماً خدمة هزيلة لا تتعدى التواصل البريدي ما بين أطراف العملية التعليمية من (طالب-معلم-ولي امر-إدارة المدرسة) بينما تقوقع نظام “معارف المدرسي” الماموثي ومصادره على ذاته فاصبح حكراً لإدارة المدرسة فقط مكثفاً خدماته لجزئية محدودة جداً في نظام الإدارة المدرسية مع كم كبير من الغموض والتحديثات الغير مواكبة، إن من يطلع على الأنظمة التعليمية الإلكترونية لإدارة المدارس سيُدهش من مدى تخصص هذه الانظمة وسيطرتها الشمولية ودمجها تحت سقف واحد لتسهيل المهام المتنوعة.

اتمنى أن لا يكون القلب لنابض للنظام قائماً على مبدأ التسويق للتسويق الدعائي الأجوف وان يتم التركيز على الوظائف الحيوية التي تعني بالعملية التعليمية وليس التسويقية فقط فكم اتمنى عدم التعجل -بعد مرور ٣ سنوات من إنطلاقة سكوول نت التجريبية- وأن تكون رؤية نمو هذا النظام شاملة بشكل كافي يستحق من خلاله أن يتبوء نظام إدارة مدرسة بجدارة.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: