همسات في فضاء خالي من الصدى

Picture 1.jpg

على غرار وزارة الداخلية إقتبست التربية والتعليم مفردة “تجييش” و”مطلوبين” كأوصاف لأفراد يطالبون بجزء من حقوقهم الوظيفية الدنيا التي يرون أنها مهضومة كموظفين في قطاع مترهل من كثر التجارب الحقلية و الإخفاقات الإدارية، وهناك من لا يرى أحقيتهم وهذه وجهة نظره بينما آخر يطالب بجلدهم علناَ!! -زين ما طالب بالسيف الأملح-

ولكن من تكن يده في نار غير من تكن يده في ماء، كل ما في الأمر انهم نهجوا الطرق السلمية النظامية المتاحة وعقلية من يبحث في الدفاتر القديمة عندما تشتد الأوقات في ظل تردي الأوضاع وإرتفاع المعيشة وتجمد مصدر الدخل وإنعدام بارقة التأمين الصحي وما يمكن رصده لخريف العمر، عندها من الطبيعي ان تظهر مثل ردات الفعل هذه فلسنا ممن تربوا على وجود نقابات أو أنظمة تسند ظهر الفرد المنتمي للمجموعة وتوضح ما له وما عليه بل مجرد هوام كادحة تسبح في فضاء عبث وتخبط الأنظمة وفق ما يراه المسئول لنظل نبحث عن جزء من حقوق البشر سعياً لتوفير الأمان والإستقرار.

فعجيب امر المزارع العربية في التعامل مع منسوبيها عندما تعلفهم وتقول احمدوا ربكم غيركم ما حصل وظيفة، بينما هناك من ينزل اسمه في اكثر من مسير رواتب وآخر يأتيه راتبه أو مخصصه وهو منسدح في بيتهم، وتلك أرزاق كتبها الرزاق .. فالحمد لله رب العالمين!

Advertisements

Comments on: "وزارة التربية والتعليم والمطلوبين الـ٧" (1)

  1. ونظل فـ الدوامة دون إيجاد المخرج ..؟؟
    شكرا لك

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: