همسات في فضاء خالي من الصدى

Theocracy.JPG

حسب التعريف العربي بويكيبيديا نرى انها تصف ممالك أوروبا الإقطاعية في عصورها المظلمة وإيران فقط -كدولة معاصرة- عليهم من الله ما يستحقون حيث يملك الإقطاعي الأرض ومن عليها فهو كظل الله على الأرض يضع قوانينه أو قوانين الإله أو الإثنان معاً ويعيّش الناس كالأنعام لخدمته في مُلك مُطلق بالحديد والنار ومن معه من الكهنه (قساوسة وبابوات وأبرشيات وكنائس بمحاكم تفتيش بشقيها الأورثودوكسي والبروتستانتي ضمن قوى دينية بالأوروبي وملالوة مسلمي الشيعة بالإيراني) ومن يخرج عليه أو ينتقده أو يصّوبه إنما هو خارج على الإله ويُعد زنديق سافر كافر ملحد شيوعي صهيوني ليبرالي علماني ماركسي إمبريالي خائن ومتواطيء مع جهات خارجية ومزعج للسلطات بالخس والطماطم، لعنه الله عليه إلى جهنم وبئس المصير.

عاد الحمد لله الذي عافانا نحن لا نعيش ذلك العصر في أي رقيعة من وطننا العربي الفسيخ لا قدر الله وأستغفره وأتوب إليه… وهذا الكاريكاتير بصدد التعريف فقط من باب العلم يعني والإثراء المعلوماتي البحت، فقد كرمنا الله بالإسلام ومشايخ وعلماء ومفتين ومطاوعة وأعضاء أشاوس مسستأسدين في هيئة أمر بالمعروف ونهي عن المنكر وأتباع للسنة والجماعة لا حرمنا الله منهم ومن فكرهم النيّر ماشاء الله عليهم.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: